المتابعون

الأربعاء، 16 أبريل، 2014

"مستقبل الجريدة" تقرير عن مؤتمر الرابطة العالمية للصحف وتحديات مواقع التواصل





  • مؤتمر “وان إفرا”: 71% حصة وسائل التواصل من السوق الإعلامية 
  • التكنولوجيا الرقمية أسهمت في ظهور الإعلام الجديد «الموبايل ميديا»
  • تقنية انكجت طريقة مبتكرة لربط الطباعة بالمحتوى الرقمي



نظم الاتحاد العالمي للصحف وناشري الأنباء «ون إفرا» WAN IFra مؤتمراً للشرق الأوسط في دبي، واستمر يومين تحت شعار «المستقبل يبدأ اليوم».

واستعرض المؤتمر على مدى اليومين الخطط والاستراتيجيات المناسبة لمواجهة مستقبل الصحافة والإعلام وحركة النشر، وما يتضمنه من تحولات طارئة، في ظل تطورات الثورة الإعلامية التي جاءت عبر الهواتف النقالة والإنترنت والوسائط المتعددة إلى منطقة الشرق الأوسط، شكلت نقطة تحول في الإعلام الذي كان قاصراً على القنوات الفضائية والجرائد والإذاعات، ودفعت الكثير من الخبراء لتشجيع الدمج بين الصحافة الورقية والإلكترونية.

وناقش المؤتمر ما تمكنت التكنولوجيا الرقمية من العمل على نطاق عالمي لتحقيق بعض الأحلام الإنسانية، كما أضحت في الآونة الأخيرة متغيراً حيوياً ضمن آليات الحراك السياسي والاجتماعي في مناطق عدة من العالم، ولاسيما بعض الدول العربية، حيث أرست ثقافة إلكترونية عالمية امتدت عبر الزمان والمكان.

وأسهمت في ظهور الإعلام الجديد «الموبايل ميديا» الذي لعب دوراً بارزاً في تشكيل اتجاهات الرأي العام وبناء القناعات الذاتية والمواقف والآراء تجاه مختلف القضايا والأحداث في مختلف المجالات.

والأهم أنه أفرز مفهوم «الجمهور الفاعل»، الذي عكس ظهور ومقدرة المتلقي على أن يكون منتجاً وشريكاً أصيلاً ضمن عملية اتصالية تفاعلية بدلاً من أن يكون متلقياً سلبياً للمحتوى أو الرسالة، وانطلاقاً من ذلك استعرضت الدورة التاسعة من «ون إفرا» دراسة الآثار المترتبة على ذلك في آلية عمل واستمرار ناشري الأخبار والصحف العالمية المطبوعة.

بالإضافة إلى استشراف آفاق استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وفهم حدود تأثيراتها في المجالات السياسية والاجتماعيـة والاقتصاديــة والإعلامية وغيرها من المجالات، فضلاً عن تحليل ما يُنبئ به تطورها المتسارع، من أجل بناء تصورات مثالية للتعامل مع هذه الظاهرة في المستقبل، خاصة وأن كثيراً من الخبراء يؤكدون أن وسائل التواصل الاجتماعي تسيطر في الوقت الراهن على نحو 71% من السوق الإعلامية والاتصالية عالمياً.

كما عرض المؤتمر أساليب تحول الصحف المطبوعة إلى مصانع أخبار، تعتمد على الوسائط المتعددة، وتحدث الخبراء في تطوير تطبيقات الهواتف الذكية مشيرين الى نجاحهم في تنفيذ التطبيقات على الهواتف الخلوية لمنتجاتهم، وتطبيقاتها على المواقع، والهواتف، والتطبيق الخاص باللوحات الرقمية.

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Google+ Followers