المتابعون

الأربعاء، 28 أغسطس، 2013

أخبار شركات وشبكات وأبراج الأنترنت والكيبل الضوئي في العراق

أبدأ مع مشروع مد الكيبل الضوئي الذي دمر رصيف وعتبة منزلي ومنازل أغلب البغداديين والذي تنفذه شركة هاواوي الصينية مع الحكومة العراقية لتقديم (لتقنين) خدمات الاتصال الصوتي والفديوي والانترنت فائق السرعة ومشاهدة القنوات المشفرة!


ستوديو التاسعة ايضاً كانت له وقفة مع وزير الاتصالات السابق محمد علاوي حول الكيبل الضوئي هنا:
https://www.youtube.com/watch?v=Xwl_Lwmkyn8

فيما ذكر موقع منتديات شبكات دوت نوت العراقي الموضوع التالي:
"قريبآ سيتم الغاء الابراج الاهلية لبث الانترنت وستكون وزارة الاتصالات هي المزود الوحيد للأنترنت في العراق وسيتم السيطره على الانترنت من خلال فلترة المواقع وحجب المواقع الاباحية والمحرضه على العنف وكذالك له مردود مالي للدولة ..."

شركات الهاتف النقال والانترنت:
كشفت مصادر مطلعة في شركات الهواتف النقالة العاملة في العراق تراجع مبيعات بطاقاتها للشحن المسبق"كارتات الرصيد" خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، بنحو 20 %، بسبب شيوع وسائط التواصل على الهواتف الذكية، كالـ "فايبر وفوكسر وتانغو وواتس أب"، وغيرها، مقابل زيادة في الإقبال على الاشتراك بشبكة الانترنت.
وتحدث موظف في شركة زين للهواتف المتنقلة لـ "العالم"، شريطة عدم الافصاح عن اسمه، إن "الشركة لجأت إلى تقديم خدمات انترنت مدفوعة على خطوط مشتركيها، لتعويض تراجع مبيعاتها من بطاقات الشحن المسبق"، مشيرا إلى أن "الشركة نجحت مؤخرا في تعويض نحو 6 % من خسائرها عن طريق بيع خدمات الانترنت".
ويقول هذا الموظف، إن "الارباح المتأتية من كلف الاتصالات الدولية، المعروفة بارتفاعها، تراجعت كثيرا، بفعل شيوع مكالمات الانترنت، سواء على الحواسيب الشخصية أو الهواتف الذكية".
وحققت شركات الهاتف النقال في العراق ارباحا كبيرة من عوائد المكالمات الدولية، التي يستخدمها العراقيون على نطاق واسع للتواصل، في ظل انتشار الجاليات العراقية في العديد من بلدان العالم. 
وسجل مراقبون إقبالا ملحوظا بين العراقيين على الاشتراك في الانترنت للاستفادة منه في الخدمات الهاتفية، ولا سيما التواصل بين عراقيي الداخل والخارج.
وكشف الموظف في "زين" أن "الشركة تتوقع انخفاضا بمقدار يتراوح بين 4 و11 % في ارباحها عند نهاية السنة المالية الحالية، لأسباب عديدة، بينها منافسة شركات أخرى، وشيوع تطبيقات اتصال مجانية".

وزارة الاتصالات تمنح شركات الانترنت اربعة اشهر لتنفيذ توصياتها:
وبدأت وزارة الاتصالات تطبيق اتفاق تخفيض اجور خدمة الانترنت وتحسين نوعيتها في الاول من ايار الماضي ويشمل جميع شركات القطاع الخاص والعام.
ووفقا للاتفاق فأن شركات الانترنت العاملة في العراق وافقت على تخفيض اجور خدمة الانترنت من 85 ألف دولار لوحدة STM1 الى 25 ألف دولار للوحدة الواحدة.
فيما منحت وزارة الاتصالات جميع شركات الانترنت العاملة في العراق فترة اربعة اشهر لتحسين خدماتها او تخفيض اسعارها.

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Google+ Followers