المتابعون

الثلاثاء، 13 مارس، 2012

سبحان ربي يعطي ذا ويحرم ذا ~ هذا يصيد وهذا يأكل السمكة ... أنواع أشهر مدوني العراق


من Zain Mohammed‏ في 11 مارس، 2012
كوني انسان قريب من الانترنيت والشبكة والحاسبة وكوني مدرب حاسبة من 2007 وناشط بالمنظمات او بالأصح عامل في المنظمات المجتمع المدني من 2008 وفرت لي فرصة احسد عليها وهي اني اصبحت قريباً جداً من جميع فئات المجتمع بالأخص المدونين حيث تابعتهم منذ اول بداية تدويناتهم ومواقعهم وحتى حركة التدوين العربي ما قبل الثورات العربية حيث يوجد لدي كتاب عن تأثير المجتمع على الفيس وتفعيله لعام 2009 يتوقع من خلال التغيير الاجتماعي الذي يحدث في المنطقة الآن ومعاصر ومتابع لمؤتمرات المدونين العرب والعراقيين حيث مع مرور الزمن اصبح اغلب اصدقائي من كبار مودني العراق ومن خلال سفري وحضوري مؤتمرات عربية تعرفت على مدونين عرب 
ومن هنا اردت ان اكتب حول اشهر المدونين من خلال متباعة عالية لانواع المدونين اهدافهم كتاباتهم حيث وجدت ان المدون العراقي يختلف اختلاف كبير عن المدون العربي والغربي
يوجد انواع من المدونين والمدونات لكن هنا ساتكلم عن اشهرهم واكثرهم شهرة  
سأكون جارحاً لكني آسف لأنها حقيقة 
سألخصهم بثلاث أنواع:
الصياد (صياد السمك اقصد) والنورس والبائع



1- الصياد: هو من يحاول ان يصطاد اي خبر بغض النظر عن فحواه مركزاً على اهميته للغرب وللمجتمع ويحدث ضجة ويكتب رأيه ويحاول جذب اكثر عدد قراء ويفضل من الأجانب يحاول يثير القلق بأصغر قضية أسميه صائد ليس اصطياد الاخبار فحسب وانما  يصطاد السفرات المؤتمرات ويكون شهير والشهرة اكبر استفادة تراه موجود في كل الصفحات ويكتب في كل الأماكن ويحظر مؤتمر مدونين الغجر ومؤتمر فدكس ومؤتمر القومي للسماجة البنكلادشين واي مؤتمر ويعمل حملات ضغط سأكتفي بهذا الوصف لأنه موجود في كل صفحاتنا
2- النورس: هذا يشبه الاول إلا انه لا يمتلك قدرة على (التشبيك) اصطياد مثل الأول وانما يعتمد على مايسقط من شبكة الاول ليعمل الكوبي بيست وينشر ويكون صديق له ولكن واضح ضعفه وعدم قدرته فقط للابتسامة يكثر من التعليقات واللايكات والتويتات وكل انواع التكلم وقد ترى كثير من النسخ من الوكيبيديا يأكل مايسقط من الاول
3- عراقي يعيش في المهجر: يحاول شراء (السمك) الخبر من الاول لكي يزيد عليه سعر ويبيعه بعد التغليف والترجمة في مدوناته ليثبت لنفسه انه ما زال مع الوطن ويهرب من غربته وتكون مدوناته أعلى تقنياً وجمالاً وأكثر منطقية لتحليل الخبر واكثر ثقافة
وربما له هدف وقضية وينشر نوع معين من الاخبار
من ذلك نستنتج ان علاقتهم متواصلة واحد بالآخر الصياد يصطاد ويحتاج نوارس ليعلن انه اصطاد الكثير كلما زادت النوارس
والنورس ضعيف يحتاج شبكة يسقط منها السمك
والثالث يبيع ويشتري

 للأسف هؤلاء الأشهر ولا يعني لا يوجد مدونين بارعين حقاً لكن هؤلاء الأشهر ويهمشون الغير بصورة فنية جداً ويبعدونهم كما حدث مع العشرات 

آسف كوني جارح لكنها الحقيقة.


بقلم زين محمد من صفحته على الفيسبوك

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Google+ Followers