المتابعون

الاثنين، 21 مارس، 2011

مدونة باسم "الزوجة العراقية العصبية" neurotic-iraqi-wife.blogspot.com


I am an Iraqi woman who absolutely adores her HUBBY,
but HUBBY is too busy rebuilding the country
رابط لمدونة عراقية تطلق على نفسها اسم "الزوجة العراقية العصبية" وهي بريطانية من أصل عراقي تعمل وتقيم في المنطقة الخضراء ببغداد.
الاثنين 18 ديسمبر 2006: أصبح العراق ضحية للعنف والعنف الداخلي. كما أصبح العراقي عرضة للصفع والضرب والاغتصاب سواء من قبل العراقيين أو الأمريكيين أو البريطانيين أو العرب أو الأفارقة أو الإيرانيين أو الأفغان.
صار العالم كله يشارك في اغتصاب حقوق العراقيين.
لقد سقط العراق ضحية شخصيات مريضة نفسانيا تتباكى على العراق وتتظاهر أنها تقتل من أجل العراق..غير أن الضحية في نهاية المطاف يظل هو العراق ذاته...لقد أصبح العراق والعراقيون ضحايا العنف.
Neurotic Iraqi wife is an Iraqi British woman living and working in Baghdad's Green
Zone
Monday, December 18, 2006: Iraq has become the victim of violence, domestic violence.
Punched, hit, beaten up and raped. Raped by Iraqis, Americans, Brits, Arabs, Africans, Iranians, Afghanis.
Raped by the WORLD. The whole world.
Iraq has fallen victim to psychotic personas. Psychotic personas pretending to cry for Iraq. Psychotic personas pretending to kill for Iraq. Yet the victim, the victim is none other, but Iraq; Iraq and Iraqis: victims of violence.

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Google+ Followers