المتابعون

الاثنين، 5 مايو، 2014

شركات الهاتف النقال تنتقل للجيل الثالث ووزارة الاتصالات تعمل على تنفيذ شبكة هاتفية تحتوي على منظومات الصوت والصورة

 بعد سنوات من الوعود ووسط إحباط ومناشدات مستخدمي الهاتف النقال, أعلنت الحكومة العراقية اليوم الاثنين، أنها قررت السماح لشركات الهاتف النقال العاملة في البلاد باستخدام ترددات الجيل الثالث.


ولا يزال من غير الواضح كيفية ترخيص ترددات الجيل الثالث او بيعها، حيث ان بيان الامانة العامة لمجلس الوزراء لم يكشف عن تفاصيل اضافية ولا حتى عن موعد تطبيق القرار.


وتعذر الحصول على تفاصيل اخرى من وزارة الاتصالات أو من شركات الاتصالات, إلا ان شركة زين العراق للاتصالات كانت قد كشفت، في الثاني من اذار 2013، عن عزمها إدخال خدمة الجيل الثالث (جي 3) في شبكتها بعد استلام التخصيص الضروري للترددات من هيئة الإعلام والاتصالات، وفيما وصفت نمو الاستثمار بقطاع خدمات الاتصالات في العراق بـ"البطيء"، أكدت قرب تحويلها إلى شركة اسهم مشتركة.

ويعد (3G) هو الجيل الثالث لمعايير وتكنولوجيا الهواتف المحمولة، بعد الجيل الثاني, حيث ينبني الجيل الثالث على مجموعة معايير اتحاد المواصلات العالمية في إطار برنامج المواصلات الجوالة العالمية "IMT-2000"، كما تمكن تقنيات الجيل الثالث من تقديم باقة خدمات أوسع وأكثر تقدما، ويتميز بسعة شبكية عالية بفضل فعاليتها الطيفية من ضمن هذه الخدمات، الاتصال الهاتفي الصوتي اللاسلكي ممتد التغطية، ونقل البيانات اللاسلكي واسع النطاق الكل في بيئة جوالة.

والخدمات التي يحصل عليها مستخدمو الهاتف النقال في العراق تقتصر على تقنية الجيل الثاني على الرغم من انتشار الهواتف النقالة بنسبة تصل إلى 70%.

ويستطيع الزبائن الاختيار بين شركة زين الفرع العراقي للمشغل الكويتي، التي تحمل الاسم ذاته، وآسيا سيل التي تملك معظم أسهمها قطر تليكوم أو شركة كوريك.

وفي خبر آخر أعلنت  وزارة الاتصالات عن سعيها الى تحسين الشبكة الهاتفية من خلال تطوير منظوماتها اسوة بدول العالم وتوسيع هذة الشبكة على جميع المناطق في الكرخ والرصافة ثم العمل الى ادخال منظومات ضوئية تعمل بالصوت والصورة.

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Google+ Followers