التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ببليوغرافيا أراكي أبجدية الحرف والكتابة والتدوين .. شعار الحملة: بغداد تكتب، تطبع، تقرأ


مشروع معرفي (تطوعي غير ربحي)، يهدف إلى عرض ومطالعة ونشر جديد الفكر والثقافة العراقية بالتعاون مع مظانها: المؤلفين، الجامعات العراقية، مراكز الأبحاث، دور النشر العراقية..، عرض ومطالعة رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه (الغير منشورة)، عرض ومطالعة نفائس الكتب العراقية النادرة (الطبعة الأصلية).
"أميرة الزمان بغداد تجود بوصل زماناً
بالثلاث طلقها..
آيهٍ بغداد
آيهٍ حبيبتي
فداك الأزمان وجورها"
من اجل تصميم قاعدة بيانات عراقية (مطبوعة - رقمية) متاحة للجميع مجاناً، يتضمن النشر التعريف بكافة نتاجات العقل العراقي في وسائل الإعلام المطبوعة والرقمية (الصحف.. المجلات.. الدوريات المختصة، شبكة الانترنت)، كما ستكن لنا وقفة مع كافة دور النشر العراقية، في الوطن وخارجه وكل ما يتعلق بصناعة الكتاب العراقي.
تنويه: عرض ومطالعة ونشر أي كتاب سيتضمن فقط (المقدمة.. المحتويات.. الخاتمة.. مطالعة) لكل كتاب أو مطبوع، وفق المعايير الأصولية المتبعة في عرض الكتب والدراسات، بما يضمن حقوق المؤلف والناشر.
دعوة:
الدعوة عامة لكل الكتاب والباحثين ودور النشر، بإرسال نتاجهم على عنواننا الموقعي في العاصمة الحبيبة بغداد.
من نحن:
السفير انترناشونال للعلوم والدراسات الإنسانية، ضمن مشروعها:
أراكي أبجدية الحرف والكتابة والتدوين، مشروع تطوعي غير ربحي.. مدني مستقل( قطاع خاص).
العنوان المباشر: بغداد
alsafeerint@yahoo.com
TEL: 964 7901780841
http://alsafeerint.blogspot.com




لم تكد تمضي خمسة آلاف عام على بداية العصر الحجري الحديث الذي أنهى العصور الحجرية القديمة في العراق، حتى توصل العراقي القديم إلى الاختراع العظيم في تأريخ البشرية، وهو اختراع الكتابة، لينهي عصور ما قبل التأريخ التي ابتدأت مع ظهور الإنسان على الأرض.فبالكتابة ابتدأت لعصور التاريخية التي شغلت الخمسة آلاف سنة الأخيرة، وازداد إيقاع التطور الحضاري سرعة، ولم ندخل إلى الإلف السادس بعد اختراع الكتابة، إلا وقد تحققت الثورتان الصناعية والثورة المعلوماتية التاليتان لذلك الاختراع الأساس. وهاتان الثورتان هما الثورة الصناعية والثورة المعلوماتية التي لم تزل في بدايتها في يومنا هذا.
ولا يختلف اثنان على انه لو لم تخترع الكتابة في العراق، قبل خمسة آلاف عام، لما تراكمت خبرات الأجيال وتصاعد العطاء الحضاري حتى وصل إلى الثورة الصناعية ومن ثم الثورة المعلوماتية.إن الكتابة التي اخترعها العراقيون وأنهو بها عصور ما قبل خمسة آلاف عام، مكنت البشرية من الولوج إلى العصر الحديث وقد اختزلت الزمن بين حدث حضاري وآخر بعشرات الأشهر بدلاً من عشرات السنين، (المعجم المسماري – د. نائل حنون)

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

خدمة إشعارات من #كي_كارد Qi عبر الرسائل النصية SMS

حاير نزل الراتب لو بعد؟




هسه تكَدر تشترك بخدمة الرسائل النصية الي راح ترسلك رسالة في لحظة دفع الراتب على البطاقة او عند سحبك للراتب.
حيث أعلنت شركة كي كارد اليوم عن تقديمها خدمة جديدة لعملائها وأصبح بإمكان المتقاعدين والموظفين من مستخدمي بطاقة كي كارد تلقي إشعار عند اعلان دفع الرواتب عن طريق خدمة الرسائل النصية القصيرة (SMS) على الهاتف المحمول دون حاجة للاتصال بالانترنت، علماً ان هذه الخدمة مجانية، ويمكنك الإشتراك بها عن طريق الإتصال بمركز خدمة زبائن كي كارد من جميع الخطوط على الرقم "422"

ملاحظات من كي كارد:
١- الخدمة فعالة للمتقاعدين والموظفين حصراً.
٢- الخدمة متاحة حالياً لمشتركي خط زين فقط وقريبا ستكون متاحة لجميع الشبكات.
٣- توجد طريقة ثانية لتفعيل الخدمة عن طريق ارسال رقم البطاقة الذكية والاسم الرباعي واللقب واسم الام الثلاثي ورقم هوية الاحوال المدنية واسم الجهة المانحة ورقم الهاتف والمواليد (يوم/شهر/سنة) برسالة خاصة الى صفحة كي كارد الرسمية على فيسبوك.
٤- يمكنك الاتصال على الرقم 442 خلال ساعات الدوام الرسمي.

كُلشي أول متجر عراقي يجمع بين التسوق الالكتروني والدفع النقدي عند الاستلام

تعتمد اكثر مواقع التسوق الالكتروني على بطاقات الدفع الالكتروني, ويعاني العراقيين من عدم الثقة في التعاملات المالية عبر الانترنت, وهنا جاء دور موقع (كُلشي) ليكون أول متجر على الانترنت للأجهزة الالكترونية والهواتف النقالة في العراق, يقدم العديد من الخدمات للزبائن منها:
١- التوصيل المنزلي.
٢- الدفع النقدي عند الاستلام.
٣- خدمات الصيانة مع ضمان لمدة سنة.

صفحات الفيسبوك العراقية تفيض بالجنس Facebook sex trade thrives in Iraq

أم ..... ورفيقاتها.. محّركات الـ«سكس» في العراق
عمر الجفّال - جريدة السفير 10/12/2013
صفحات الـ«فايسبوك» العراقية تفيض بالجنس. صفحات لنساء «قوادات» ظهرن فجأة وبتن ينافسن أكثر السياسيين شعبيّة، وأكثر رجال الدين تأثيراً.. على الـ«لايكات».
منذ شهر آب الماضي، حصلت صفحة «أم ....» على أكثر من 71 ألف معجب. لم تقم بأي إعلان مموّل على الموقع. تجمّع الشباب حول الصفحة كالنمل حينما يعثر على قطعة سكّر. وأم .... ، بطبيعة الحال، سكّر مفقود في العراق. الجنس حرام، والعلاقات بين الشبّان والشابات تكاد تكون معدومة. وهذا يعني أن الحرمان يتسع، والسكّر يبور في المنازل، والنمل لا يقضم نفسه ما دامت أم .... وأخواتها تقدّم وجباتهن على صحون المجتمع الالكتروني الفاخرة.